Яндекс.Метрика
الرئيسية / سياسة / مجلس النواب اللبناني يقر ضرائب جديدة وسط رفض شعبي
مجلس النواب اللبناني يقر ضرائب جديدة وسط رفض شعبي

مجلس النواب اللبناني يقر ضرائب جديدة وسط رفض شعبي

أقرّ مجلس النواب اللبناني، اليوم الاثنين، فرض ضرائب جديدة، أبرزها زيادة قيمة الضريبة على القيمة المضافة، لتمويل خطة مثيرة للجدل في البلاد لزيادة رواتب العاملين في القطاع العام.

واعتبرت الحكومة اللبنانية إن فرض ضرائب جديدة أمر ضروري لتمويل قانون سلسلة الرتب والرواتب، الذي سبق أن أقره مجلس النواب، في تموز/يوليو الماضي، قبل أن يلغيه المجلس الدستوري، وهو هيئة قضائية مخولة المراقبة على دستورية القوانين، في أيلول/الماضي، بعد طعن تقدم به عدد من النواب.

وأقرّ مجلس النواب، في جلسته التشريعية اليوم، زيادة بمقدار واحد في المئة على الضريبة على القيمة المضافة، لتصبح عشرة في المئة.

إقرأ أيضا:  شركة طاقة هندية تتوقع أن يسدد السودان ديونه بعد رفع عقوبات أمريكية

كما أقر مجلس النواب، عبر التصويت برفع الأيدي، عدداً من الضرائب والرسوم الأخرى، شملت زيادات على الكحول والمشروبات الروحية المستوردة، والطابع المالي، والإسمنت، والسجائر، وبطاقات شحن الهواتف الخلوية، الى جانب فرض رسوم على المسافرين من لبنان واليه.

وقال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، في كلمة امام البرلمان، إن “الضرائب نوقشت في الحكومات المتعاقبة وفي لجان مجلس النواب ومن يعترض عليها اليوم كان موافقا عليها سابقا”.

وأكد أنه “لا يمكن أن نكمل في السلسلة (قانون سلسلة الرتب والرواتب) من دون إيرادات، ومن يفكر عكس ذلك يريد خراب البلد مالياً”، مشدداً على أن “من يراجع المواد المستثناة من الضريبة على القيمة المضافة، سيعرف أن هذه الضريبة لا تطال الفقراء ومن يزايد اليوم كان موافقا في السابق”.

إقرأ أيضا:  سوريا تدين توغل وحدات من الجيش التركي في إدلب وتؤكد أنه يخالف تفاهمات أستانا

في المقابل، قال رئيس حزب “الكتائب” النائب سامي الجميل، الذي كان من بين النواب الموقعين على الطعن في قانون الضرائب السابق، على “أننا نريد ان نعرف كل ضريبة من هذه الضرائب كم ستُدخل الى الخزينة لكي نرى عندها كيف يمكن ان نوفّر على الناس”.

واضاف، خلال مداخلة في مجلس النواب، “حتى اليوم لم تصلنا اي دراسة حول الاثر على التضخم والمعيشة وعلى اي اساس نقرر التصويت على هذه الضرائب ولا نعرف نتيجة السلة الضريبية على الاقتصاد والمجتمع”.

إقرأ أيضا:  الصين تأمل في بقاء الاتفاق النووي مع إيران رغم انتقادات ترامب

وأكد الإتحاد العمالي العام وهيئة التنسيق النقابية، في بيان مشترك، على “نرفض أي ضريبة على أصحاب الدخل المحدود وأي زيادة على القيمة المضافة “، رافضين “اي تعديل على الضرائب التي تطال المصارف”.

واكد البيان ان “موقفنا هو التريث والحذر مستندين الى موقف الكتل نيابية الى جانب حقوق الموظفين من جهة، وجهوزية قواعدنا لأي تحرك في الشارع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *