Яндекс.Метрика
الرئيسية / تكنولوجيا / سلبيات التكنولوجيا على المجتمع
سلبيات التكنولوجيا على المجتمع

سلبيات التكنولوجيا على المجتمع

سلبيات التكنولوجيا على المجتمع.

التكنولوجيا كل يوم  في تطور و كلما تقدمت و تطورت زادت سيطرتها على حياتنا فوفقاً لل سيغال (Lee Siegel)  الذي يقول إننا نتسوق, نعمل, نلعب, نحب, نبحث عن المعلومات, نتواصل مع بعضنا البعض و أحياناً مع العالم كله من خلال شبكة الإنترنت فإننا نمضي وقتاً نستخدم الإنترنت أكثر من أي وقت مضى و لكن يبدو أن الناس ينظرون فقط لمنافع التكنولوجيا متجاهلين سلبياتها, ووفق لكلام سيغال فقد قال: أن الناس الآن لا يفكرون بمواقع منازلهم فلا يهم إن كان في قصر كبير أو في ضاحية منعزلة طالما يلتقط إشارة التليفزيون الذي يجعل الإنسان يدخل مرحلة اللاوعي فسيغال يعتقد أن الإنسان عند تحديقه لشاشة التليفزيون يتوقف عقله عن التفكير و يدخل مرحلة من اللاوعي و عدم الإدراك.

يمكنك مشاهدة هذا الفديو الرائع عن سلبيات التكنولوجيا

أما بالنسبة للإنترنت فقد قال سيغال أن هذا الإبتكار أدى إلى إنخفاض السلوكيات الإجتماعية الطبيعية و تحولت إلى شاشات الحواسب الألية فأصبح الناس يستبدلون المقابلة مع أصدقائهم وجهاً لوجه في المقاهي و المطاعم و أستبدلوها بالحروف الإلكترونية كما أنه من الممكن إيجاد الناس في أي وقت فهم على بعد ضغطة زر !

و من سلبيات التكنولوجيا القضاء على قدرة الإنسان على التفكير و التحليل فعلى سبيل المثال الأخبار التي نقرأها على الإنترنت فنظراً لكثرتها فإننا نقوم بقرائتها و ربما نتأثر بها للحظة ثم سرعان ما نتجاهلها و لا نأخذ وقت للتفكير بها أو حتى محاولة معرفة تأثيرها على حياتنا.

أدت التكنولوجيا أيضاً إلى إستنفاذ الموارد الطبيعية فعلى الرغم من كون الإنسان إستفاد للغاية من التكنولوجيا إلى أنه أثر على موارد البيئة الطبيعية و أدى إلى ضررها فقد أدت التكنولوجيا إلى إمكانية الإستفادة من الموارد الطبيعية بسرعة هائلة و على الرغم من جني الإنسان المليارات من وراء ذلك إلا أن ذلك أدى لإستنفاد الموارد و أصبح العالم جاف من الموارد الطبيعية.

أدت التكنولوجيا لظهور التلوث فقد أدت إلى جعل الهواء, الماء و الأرض مملوئين بالسموم فعلى سبيل المثال أدت الصناعة إلى تلوث الهواء بثاني أكسيد الكربون و المبيدات الحشرية التي تستخدم في الأرض أدت لتلوث المحاصيل مما أدى لمرض الإنسان , و من أمثلة المبيدات الحشرية التي أدت لتلوث التربة بالإضافة لقتل الكائنات الحية هو مادة تسمى الدي دي تي و هو مبيد كيميائى يستخدم للقضاء على الأفات و لكن له أثر كبير أيضاً في القضاء على الطيور مما عرض عدة أنواع للإنقراض مثل النسر الأصلع و البجع البني و قد قامت عدة دول أجنبية بمنع إستخدام هذا المركب في حين لازال هناك بعض الدول النامية التي لازالت تستخدمه.

و قد أثرت التكنولوجيا على صحة الإنسان فبرغم إعطائها الفرصة له لإبكار العلاج لمقاومة الأمراض فقد أدى التلوث الناجم عنها إلى جعل الإنسان أكثر عرضة للإصابة بمرض السرطان, و أدت أيضاً للتدمير على نطاق واسع فلم يعد الأمر يقتصر على الأمراض بل هناك الحروب و التي تؤدي لتدمير البشرية و يرجع السبب في ذلك إلى التكنولوجيا المتطورة في صناعة الأسلحة المدمرة.

أما بالنسبة للأعمال فمن أبرز التأثيرات السلبية للتكنولوجيا كانت في الشركات و البنوك و غيرها ففي الماضي كان يعتمد على الإنسان لوضع المخططات و إجراء التحليلات أما الأن فأصبح بإمكان الحواسب الآلية إتمامها و في وقت قصير مما أدى لقيام عدة شركات بالإستغناء عن موظفيها و هذا أدى لخلق البطالة.

و من سلبيات التكنولوجيا قلة الترابط الأسري فمثلاً يقوم الآباء بشراء ألعاب الفيديو لأبنائهم لتسلية أوقات فراغهم و لكن النتيجة تكون أن الأطفال ينشغلون بها بالساعات و يبتعدون عن أسرهم.

هناك العديد من التأثيرات السلبية للتكنولوجيا على الأطفال منها أنها تغير طريقة تفكيرهم و تغير من تركيب الدماغ للطفل فعلى سبيل المثال ألعاب الفيديو تؤدي إلى التركيز على المؤثرات المتعددة و لكنها قد تؤدي أيضاً إلى خفض القدرة على التذكر و تشتيت الإنتباه و كذلك الأطفال الذين يستخدمون محركات البحث على الإنترنت قد يصبحوا بارعين في البحث عن المعلومات ولكنهم لن يستطيعوا تذكرها فيما بعد, تؤثر التكنولوجيا على مشاعر الأطفال وذلك وفقاً  للدراسة التي تم إجرائها على مجموعتين من الأطفال حيث قاموا بالسماح لمجموعة من الأطفال بإستخدام هواتفهم لمدة 5 أيام في حين منعوا الأطفال الأخرين من الإستخدام و أدى ذلك إلى قدرة المجموعة الثانية على التعرف على الإيماءات و زيادة الحساسية تجاه الفروق الدقيقة في التعابير, تضع التكنولوجيا السلامة الشخصية في خطر حيث أن معظم الأطفال الذين يستخدمون التكنولوجيا يتشاركون بالعديد من المعلومات الشخصية التي يمكن أن تضعهم و تضع عائلاتهم في خطر و كثير من المراهقين تعرضوا للمضايقات و الإعتداءات اللفظية على الإنترنت, يؤدى كثرة إستخدام التكنولوجيا إلى جانب قلة الحركة إلى السمنة فقد أشارت الدراسات إلى أن الغذاء لا يعد العامل الوحيد المؤدي لزيادة معدلات البدانة فالتكنولوجيا تعد سبب لها فقد كثر إعتماد الإنسان على الوسائل التكنولوجية كالسيارات, الحواسبب الآلية, أجهزة التحكم عن بعد و غيرها من الوسائل التي أدت لزيادة كسل الإنسان و من ناحية أخرى لم يعد الإنسان يقوم بالنشاط البدني مما أدى لزيادة معدلات السمنة.

سلبيات التكنولوجيا على المجتمع. التكنولوجيا كل يوم  في تطور و كلما تقدمت و تطورت زادت سيطرتها على حياتنا فوفقاً لل سيغال (Lee Siegel)  الذي يقول إننا نتسوق, نعمل, نلعب, نحب, نبحث عن المعلومات, نتواصل مع بعضنا البعض و أحياناً مع العالم كله من خلال شبكة الإنترنت فإننا نمضي وقتاً نستخدم…

قيم المقالة من فضلك

تقييم المستخدمون: 4.09 ( 38 أصوات)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *