Яндекс.Метрика
الرئيسية / حقائق / الهولوكوست “Holocaust” و عشر حقائق مثيرة
الهولوكوست

الهولوكوست “Holocaust” و عشر حقائق مثيرة

عشر حقائق عن الهولوكوست “Holocaust

1- قتل 250 ألف يهودي فى أوروبا قبل حادثة الهولوكوست بكثير من الوقت.

2- الإصلاحات بعد الحرب العالمية الأولى أضرت الإقتصاد الألمانى كثيراً.

3- أجاز الأطباء الألمانيين قتل الأشخاص المعاقين.

4- خطط هتلر لقتل اليهود مبكراً جداً فى 1923.

5- السجون النازية الأولى كانت فى أقبية المنازل.

6- قام هتلر بعزل الجنود اليهود الذين كانوا فى الجيش الألماني فى عام 1937.

7- أرسلت ألمانيا 50 ألف يهودي إلى فلسطين قبل الحرب العالمية الثانية.

8- حدثت أسوأ المذابح فى ليلة الكريستال فى عام 1938.

9- قتل مليون طفل فى الهولوكوست.

10- ساعدت فرنسا , اليونان , بولندا و أوكرانيا بنشاط فى الهولوكوست.

1-قتل 250 ألف يهودي فى أوروبا قبل حادثة الهولوكوست بكثير من الوقت.

عشر حقائق عن الهولوكوست "Holocaust"

الحقيقة التى لا يعرفها الكثيرون هى أن معاداة السامية (anti-Semitism) موجودة فى ألمانيا قبل ظهور الحزب النازى (Nazi party) و تولى أدولف هتلر (Adolf Hitler) السلطة بوقت طويل . معاداة السامية هى إضطهاد اليهود و كرههم.

ظهرت معاداة السامية فى أوروبا فى أوقات مختلفة من التاريخ و كان هناك ظهور تاريخى لمذبحة المحرقة . و المذبحة هى حدث حيث يتم قتل أو تعذيب مجموعة من الناس يمتلكون نفس الخلفية أو العرق.

هذه المذابح كانت غالباً ما تحدث ضد اليهود فى أوروبا و قد ظهرت مثل هذه الأحداث على وجه الخصوص  فى روسيا و أوكرانيا فى أواخر القرن التاسع عشر و أوائل القرن العشرين.

حدثت هذه المذابح فى روسيا و أوكرانيا خلال الحرب الأهلية فى روسيا بعد عام 1917 , و قتل خلال هذه الفترة ما يقرب من 250 ألف مواطن يهودي حيث إرتكب كلا الجانبين جرائم بشعة فى حق اليهود , و خلال هذه المذابح كان يتم تخريب أعمال و ممتلكات اليهود و كان الغرض من ذلك ترويعهم ليتركوا المنطقة التى يعيشون فيها.

و فى ألمانيا بدأت معاداة السامية تظهر بكثرة خلال أواخر القرن التاسع عشر و أوائل القرن العشرين أيضاً حتى أن القادة السياسيون كانوا يوجهوا جزء من خطاباتهم لكراهية اليهود.

و كان هناك حركة فى ألمانيا تسمى الحركة العرقية (Völkisch movement)  و كانت فكرتهم  تقوم على أن اليهود هم أعداء الجنس الأرى (Aryan race) و هزمت هذه الحركة فى الانتخابات فى 1912 و إختفت و مع ذلك فقد ظلت فكرتهم حية و باقية فى العديد من الحركات و الأحزاب السياسية الأخرى مثل الحزب النازى (Nazi Party) و حزب العمال الوطنى الإشتراكى (National Socialist German Workers) .

2- الإصلاحات بعد الحرب العالمية الأولى أضرت الإقتصاد الألمانى كثيراً.

فى خضم هذا النزاع من المعادة للسامية ظهرت الحرب العالمية الأولى و شهدت أوروبا حرباً على نطاق واسع لم تشهده من قبل , و خسرت ألمانيا الحرب و إضطرت إلى دفع تعويضات للأضرار كجزء من معاهدة فرساي (Treaty of Versailles) .

و هذه واحدة من الحقائق الهامة عن  الهولوكوست حيث أشار العديد من التاريخيين إلى أن شروط المعاهدة وضعت كثير من الضغط على الإقتصاد الألماني و مع حدوث الكساد العظيم إنهار الإقتصاد الألمانى.

إقرأ أيضا:  التدخين و 10 حقائق مخيفة عنه

3- أجاز الأطباء الألمانيين قتل الأشخاص المعاقين.

قبل حدوث حادثة المحرقة بدأ يظهر إعتقاد لدى الأطباء فى ألمانيا يحلل قتل الأشخاص المعاقين جسدياً و ذهنياً و ذلك نتيجة لإنهيار الإقتصاد فبدأت تظهر هذه الفكرة لتوفير المال للأشخاص السليمة فى المجتمع.

كانت توجد هذه الأيدلوجيات فى كل المجتمعات العلمية و لكن فى ألمانيا كانت تنتشر على نطاق واسع فكانت هذه قفزة صغيرة بين غير قادر لغير مرغوب فيه و عند حدوث المحرقة ظهر مبدأ قتل المرضى أيضاً.

4- خطط هتلر لقتل كل اليهود الموجودين فى ألمانيا فى 1923.

الهولوكوست

وصل الحزب النازى للسلطة بوجود هتلر كقائد لهم فى 1933 وفى كتاب هتلر (كفاحى) كتب عن خططه للقضاء على اليهود فى ألمانيا , قبل 10 سنوات من تولى الحزب النازى للسلطة أخبر هتلر صحافى عن خططه الدموية و المميتة حيث أخبره بأنه كان ينوى قتل كل اليهود فى ألمانيا و لذلك يعتقد الكثيرون أن هتلر كان المسئول الأول و الأكبر عن المحرقة.

5- السجون النازية الأولى كانت فى أقبية المنازل.

الهولوكوست

كان التقسيم الذى قام به الحزب النازي لسكان ألمانيا فى بداية توليهم السلطة يشير إلى قدوم شئ كارثى حيث قاموا بتقسيمهم إلى نوعين : الرفاق الوطنيين (national comrades) و أجانب المجتمع (community aliens) .

نظر الحزب النازي للعديد من الأفراد فى المجتمع كأعداء لهم , كان لديهم أعداء سياسيين مثل الشيوعيين و الليبراليين , أعداء فى الأخلاق مثل مثلى الجنس و قاموا بضم اليهود كجزء من أعدائهم العرقيين.

بدأ الحزب النازى ببناء السجون فى 1933 لتحقيق غرضهم و هو سجن أعدائهم بدون حتى التعرض لمحاكمة و كان أول السجناء هم أعدائهم السياسيين فقد كان هدف الحزب النازى الأول هو تأمين سيطرتهم على السلطة.

كانت السجون الأولى فى العهد النازي غير رسمية فكانت توجد فى أقبية المنازل و يتم إدارتها بواسطة الشرطة النازية السرية , فى عام 1934 أصبح نظم السجون أكثر تطوراً فقاموا بإنشاء معسكرات السجون خارج المدن.

واحدة من الحقائق الهامة جداً عن حزب النازية الألماني أنه كان يعمل على بناء نظام العزل بكل كد و كل هذا يدل على مدى إنتشار معاداة السامية فى ألمانيا.

6- قام هتلر بعزل الجنود اليهود الذين كانوا فى الجيش الألماني فى عام 1937.

فى عام 1933 عندما بدأ الحزب النازي ببناء الأجزاء الأولى من نظامهم للسجون بدأوا أيضاً بتمرير مجموعة من القوانين التى من شأنها الحد من حقوق اليهود فى الحياة العامة و كل ذلك بمثابة مقدمات للفظائع التى سترتكب فى حقهم فيما بعد.

لم يسمح لليهود إمتلاك المزارع و المحامين و القضاة اليهود أجبروا على ترك أماكنهم , تم تعذيب العديد من اليهود و ضربهم . لمدة قصيرة من الوقت كان يحق لليهود الناجين من الحرب العالمية الأولى أو الذين لديهم قرابة لأي من الضحايا أن يشغلوا مناصب حكومية فى الحكومة الألمانية و لكن فى عام 1937 قام هتلر بإزالة هذا الإستثناء و لم يعد يسمح لليهود بشغل أى وظائف حكومية.

إقرأ أيضا:  حقائق مبسطة عن الولايات المتحدة الأمريكية.

فى عام 1935 تم إصدار قانون نورمبرغ (Nuremberg Law) و بناءاً على العلوم الطبية الزائفة لتحسين النسل التى كان يتبعها الحزب النازى كان الهدف من هذه القوانين الحفاظ على الدم الألمانى النقى و ظهرت أيضاً المزيد من قوانين التمييز ضد اليهود و ذلك من خلال القضاء على مواطنتهم و القضاء على حقوقهم المدنية.

7- أرسلت ألمانيا 50 ألف يهودي إلى فلسطين قبل الحرب العالمية الثانية.

الهولوكوست

العديد من الحقائق عن الهولوكوست متعلقة بأدولف هتلر . كقائد للحزب النازى فقد كانت خطته قتل كل اليهود فى ألمانيا و كان يقوم بتنفيذ خطته ففى عام 1939 و فى أثناء خطاب له قال هتلر أن القوانين لم تحل المشكلة و بالتالى لابد من القضاء على كل اليهود فى أوروبا .

درس الحزب النازي العديد من الطرق التى من شأنها إخلاء ألمانيا من اليهود , ففى البداية بدأوا بقمع اليهود و عزلهم و القيام بالتمييز ضدهم ثم قاموا فيما بعد بدراسة إمكانية ترحيل اليهود حتى أنهم فكروا فى ترحيل كل اليهود الذين فى ألمانيا إلى مدغشقر و فى النهاية وافقوا على نقل اليهود إلى فلسطين فقبل الحرب العالمية الثانية قامت ألمانيا بترحيل 50 ألف يهودي إلى فلسطين .

8- حدثت أسوأ المذابح فى الهولوكوست فى ليلة الكريستال فى عام 1938.

الهولوكوست

فى عام 1938 بدأت ألمانيا سلسلة المذابح ضد اليهود و كان أكثرها قسوة و ضراوة هى ليلة الزجاج المكسور (night of broken glass) أو ليلة الكريستال (Kristallnacht) . فى نوفمبر 1938 أكثر من 7 ألاف متجر يهودي و أكثر من 1000 معبد لصلاتهم تم تدميره و ألاف اليهود أيضاً قتلوا فى هذه المذبحة البشعة.

أكثر من 30 ألف يهودي أرسل إلى معسكرات السجون و لم يتم إطلاق سراحهم إلا بعد تعهدهم بترك ألمانيا و عدم مطالبتهم لأى حقوق فى أراضيهم بها.

كانت ليلة الكريستال بالتأكيد دليل على بداية العنف ضد اليهود الذى أدى للمحرقة و على الرغم من معرفتنا من وجود مذابح سابقة ضد اليهود فى أوروربا إلا أن الهولوكوست كانت مميزة نظراً لكونها جرائم منظمة و مرتبة و على نطاق واسع.

9- قتل مليون طفل فى الهولوكوست.

قتل مليون طفل فى الهولوكوست

تعتبر أعداد الأشخاص التى قتلت فى الهولوكوست هائلة , فبحلول عام 1942 كان نظام التمييز العنصري ضد اليهود قد تحول لنظام قتل منظم لهم .

أكثر من 6 مليون يهودي فقدوا حياتهم فى الهولوكوست و ربما تعد أكثر الحقائق المحزنة هو أن هناك حوالى مليون طفل يهودي قتلوا فى الهولوكوست و قد حصلت معظم جرائم القتل فى بولندا المحتلة من قبل ألمانيا و روسيا , ففى بولندا قتل أكثر من 3 مليون يهودي بينما قتل أكثر من مليون يهودي فى الإتحاد السوفيتى.

ظهرت أنطمة السجون التى أنشئتها ألمانيا فى العديد من البلاد الأخرى فى أوروبا , و أصبحت معسكرات السجون تعرف بأسم معسكرات الإعتقال وفى النهاية سميت معسكرات الإبادة و تحولت المعسكرات التى بدأت للإجبار على ترك ألمانيا إلى معسكرات للموت حيث أصبح الغرض الوحيد منها هو قتل اليهود بأعداد هائلة.

إقرأ أيضا:  10 حقائق مثيرة للإهتمام لم تعرفها من قبل عن ألبرت انشتاين

كان يعزل بعض اليهود فى أحياء خاصة بهم فى بعض المدن الأوروبية يتم إستخدامهم فى العمل الإجبارى للنهوض بالإقتصاد الألمانى و كانت هذه الأحياء مميتة فكانوا يموتون من الجوع و المرض نظراً لزيادة الأعداد , و فى النهاية اليهود من هذه الأحياء تم إرسالهم أيضاً إلى معسكرات الإبادة.

كان الألمانيين ينقلون اليهود إلى المعسكرات بإستخدام خطوط السكة الحديدية فكانوا يضعونهم فى العربات مثل الماشية للمعسكرات حيث يتم قتلهم فكانت جرائم الهولوكوست على نطاق صناعي هائل.

10- ساعدت كلاً من فرنسا , اليونان , بولندا و أوكرانيا بنشاط فى الهولوكوست.

لم تكن ألمانيا وحدها البلد التى قتل اليهود فى أثناء الهولوكوست , فعندما غزت ألمانيا بلدان أخرى كانت سياساتها المحلية فى تلك البلدان تقوم على إضطهاد اليهود.

كلاً من فرنسا , اليونان , بولندا , ليتوانيا , لاتيفا و أوكرانيا ساهمت بشدة فى تجميع اليهود و قيادتهم نحو مصيرهم و هو القتل على يد الحزب النازي , و فى إيطاليا و التى كانت تحت سيطرة الفاشية خلال الحرب تم تنفيذ أيضاً العديد من الإجراءات المعادية للسامية .

لحسن الحظ كان هناك العديدون ممن يرفضون التصرفات المعادية للسامية , حتى فى ألمانيا نفسها نجد أن هناك العديد ممن خاطروا بحياتهم فى سبيل إنقاذ اليهود. فى الدول الإسكندنافية نجد أنها لم تسن أى قوانين ضد اليهود كما أنها لم تقم بترحيلهم للقتل على يد الحزب النازي إلا بعدما أجبرت على ذلك من قبل ألمانيا.

أعتبرت شعوب الدول التى تعرضت للغزو على يد ألمانيا بالإضافة إلى المواطنين الألمانيين ذاتهم جزء من النظام البيروقراطى الألمانى و الذى بدأ بسياسات العزل و التمييز ضد اليهود و إنتهى بمعسكرات للإبادة لم يكن لها غرض سوى قتل ألاف اليهود فى وقت واحد.

ملخص عن حقائق الهولوكوست:

كانت الهولوكوست حركة تهدف للقضاء على الشعب اليهودي فنجد أنه قتل حوالى 80% من تعداد السكان اليهود فى أوروبا و قتل حوالى 90% من السكان اليهود فى بولندا.

متحف الهولوكوست الموجود فى واشنطن به العديد من الحقائق الأخرى عن المحرقة و التى تحكى قصص العديد من الأشخاص الذين قتلوا فى هذه الأحداث المروعة. تعتبر معرفة حقائق الهولوكوست و التى تتضمن قصص البطولات و الشجاعة أمام كل هذه الإضطهاد من أكثر الأشياء المحفزة التى تساعدنا على سوء المعاملة التى يتعرض لها أى شخص بسبب التمييز العنصرى.

المصدر.

ملاحظة: هذه المقالة لا تعبر عن الرأي الشخصي لموقع “حول العالم” وإنما هي عبارة ترجمة لمقالة مذكورة المصدر.

قيم المقالة من فضلك

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *