Яндекс.Метрика
الرئيسية / سياسة / الصليب الأحمر يعلق أنشطته في مالي بعد هجوم على مقرها
الصليب الأحمر يعلق أنشطته في مالي بعد هجوم على مقرها

الصليب الأحمر يعلق أنشطته في مالي بعد هجوم على مقرها

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر تعليق جزء من أنشطتها في مالي بعد الهجوم على مقرها، من قبل مسلحين مجهولين، وقال مسؤولون عن اللجنة في مالي أنهم قرروا تعليق كافة أنشطة الصليب الأحمر في ولاية “كيدال” أقصى شمال مالي.

وقال رئيس بعثة الصليب الأحمر في مالي، جان نيكولا مارتي، في تصريح نقلته عنه صحيفة “كيبارو ” المالية : “إننا قررنا تعليق أعمالنا في كيدال، نظرا لاستهدافنا، وهذا سيكون له عواقب إنسانية خطيرة، ونحن لا يمكننا العمل هكذا”.

إقرأ أيضا:  أميركا ترفع العقوبات عن عدد من الهيئات السودانية بعد عشرين عام من فرضها

وأضاف رئيس بعثة الصليب الأحمر إننا “مضطرون لوقف نشاطاتنا بسبب الأعمال الإجرامية التي تستهدفنا مرارا وتكرارا، مما يعرض للخطر حياة موظفينا”.

وأعرب المسؤول عن أسف المنظمة قائلا: “إننا نأسف لهذا الوضع الذي سيؤثر تأثيرا مباشرا على بعض الأشخاص الذين نساعدهم من خلال أنشطة مثل توزيع الأغذية والحصول على المياه والرعاية الصحية واستعادة الروابط الأسرية”.

وكان نحو 16 مسلحا قد اقتحموا مسكن موظفي الصليب الأحمر في “كيدال” الأحد الماضي، وهذا هو الحادث الرابع ضد اللجنة الدولية منذ بداية العام في هذه المدينة التي ارتفعت فيها جرائم استهداف المنظمات الإنسانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *