حقائق

التدخين و حقائق مدهشة عنه.

التدخين و حقائق مدهشة عنه.

إنها بالفعل حقيقة أن المراهقين يتحولون لمدمنين للتبغ كل يوم حيث أنهم لايدركون أن تجربة التبغ مرة واحدة تحولهم لمدمنين. معظم شركات التبغ لا تريدك أن تعلم ذلك و تريدك أن تعتقد أن التدخين شيئ رائع. إبدأ بالقراءة الأن و تعرف على الحقائق بنفسك.

1 – إعتقاد المراهقين في مقاطعة أنى أروندل (Anne Arundel) عن التدخين.

1 – يعتقد العديد من المراهقين أن أقرانهم يدخنون و لكن في الواقع 88% من المراهقين في هذه المقاطعة غير مدخنين.

2 – المراهقين في المقاطعة يريدون التأثير على أشقائهم الصغار و كذلك أقرانهم الأصغر سناً ليقنعوهم بعدم التدخين.

3 – من خلال إدراك الجهود التسويقية لشركات التبغ يمكن للمراهقين إتخاذ إحتياطهم لحماية أنفسهم من الإنجراف في متاهة التدخين.

4 – في كل يوم هناك حوالى 3450 مراهق في الولايات المتحدة يقوم بتدخين سيجارته الأولى منهم حوالى 25% سيتحولون فيما بعد لمدخنين.

5 – واحد من كل ثمانية مراهقين في مقاطعة أنى أروندل يدخن السجائر يومياً.

6 – إدمان التدخين يبدأ في سن صغيرة, أكثر من 80% من المدخنين الكبار بدأوا تدخينهم قبل بلوغهم عامهم الثامن عشر.

2 – تأثيره السيئ على المظهر.

1 – يؤدى التدخين إلى ظهور علامات تقدم السن على البشرة بشكل أسرع و هي تعد السبب الثانى بعد التعرض للشمس لإعطائك التجاعيد.

2 – القطران و هو عبارة عن مادة مقززة تستخدم في صناعة السجائر تؤدي إلى تكوين بقع صفراء و بنية على أسنان و أصابع المدخنين.

3 – التدخين يجعل رائحتك كريهة, تتحول رائحة شعرك و ملابسك و رائحة أنفاسك إلى رائحة سيئة.

3 – التدخين سيئ لصحتك.

1 – يرتبط التدخين بعملية بطء نمو وظائف الرئة لدى المراهقين كما أنهم لا يستطيعون الركض بسرعة أو لمسافة طويلة. المدخنين يعانون من ضيق في التنفس أكثر بثلاث مرات عن غير المدخنين.

2 – التبغ يحدث ضرر بكل أعضاء الجسم كما تم التأكد من كونه سبب في سرطان الدم, إعتام عدسة العين و الإلتهاب الرئوي كما أنه يمثل ثلث أسباب السرطان في العالم.

3 – الأشخاص المدخنين يكونون أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة 20 مرة أكثر مقارنة بغير المدخنين.

4 – دخان السجائر ضار للغاية لجسم الإنسان حيث يحتوي على حوالى 7 ألاف مادة كيميائية منها حوالى 70 مادة تسبب السرطان.

5 – وجد أن بعض المواد الموجودة في دخان السجائر موجودة في سم الفئران, منظفات المراحيض و مادة الفورمالديهايد التي تستخدم في تحنيط و الحفاظ على الحيوانات النافقة.

6 – في كل عام يؤدى التدخين السلبي إلى أكثر من 202 ألف حالة ربو و حوالي 790 ألف زيارة للطبيب بسبب إلتهابات الأذن.

4 – التدخين قاتل.

1 – يعد التدخين هو أكبر سبب للأمراض التي يمكن الوقاية منها و كذلك الموت في الولايات المتحدة الأمريكية.

2 – في كل ساعة هناك 50 أمريكي يموت بسبب التدخين و هذا يعادل 440 ألف حالة وفاة في العام.

3 – التدخين يقتل الرضع ففي كل عام هناك حوالى 2000 حالة وفاة للرضع تحدث بسبب التدخين السلبي.

4 – من بين الأطفال الذين يعيشون في ولاية ماريلاند و سنهم تحت الثامنة عشر هناك حوالى 108 ألف سيموتون في النهاية بسبب التدخين.

5 – في كل عام تحدث وفيات بسبب التبغ أكثر من الوفيات التي تحدث بسبب فيروس نقص المناعة البشرية, إستخدام المخدرات, الإنتحار, حوادث السيارات و جرائم القتل مجتمعة.

6  في المتوسط يموت المدخنين بمعدل أسرع عن غير المدخنين بحوالى 13-14 عام.

5 – الأخبار السيئة حول الإدمان.

1 – النيكوتين هو عبارة عن مخدر موجود في التبغ و هو يسبب الإدمان مثله مثل الهيروين و الكوكايين.

2 – يستغرق النيكوتين 8 ثوانى للوصول للمخ.

3 – يمكن للمراهقين أن يتعرضوا لتبعات التعرض للتبغ بعد إستنشاقهم له ليوم واحد فقط و يتمثل ذلك في أعراض مثل القلق, تهيج البشرة و تهيج التنفس.

4 – من الصعب الإقلاع عن التدخين فهناك حوالى 12% فقط من المراهقين المدخنين إستطاعوا الإقلاع عنه.

5 – بعض الناس يدخنون بسبب إعتقادهم أن التدخين يساعدهم على الإسترخاء و لكن هناك دراسة جديدة تشير لعكس ذلك ففي الواقع التدخين يسبب الإجهاد حيث أن المدخنين يدمنون النيكوتين الموجود في التبغ و هذا يجعلهم عصبيين و متوترين فمع إنتهاء كل سيجارة يسارعون لإشعال أخرى.

6 – مضغ التبغ مقزز و خطير.

1 – مضغ التبغ لا يعد بديل سليم لعملية التدخين حيث أن التبغ المخصص للمضغ يحتوى على نفس المواد المؤدية للإدمان وكذلك المواد التي تؤدى للسرطان.

2 – مضغ التبغ يؤدى لأضرار بالأسنان و قد يؤدي لفقدها.

3 – يؤدى أيضاً مضغ التبغ إلى زيادة إحتمالية الإصابة بسرطانات اللسان, اللثة, الشفتين و الخدين و هذه الأنواع من السرطان تحتاج لجراحة لإزالة الأجزاء المصابة و العديد من الشباب تشوهت ملامحهم بسبب هذه الجراحات.

7 – أضرار أنواع أخرى من التبغ.

1 – هناك السيجار و لكنه لا يعد بديل أمن للتبغ حيث أن تدخين السيجار المنتظم يؤدى لزيادة إحتمالية الإصابة بسرطانات الرئة, الفم, الحنجرة و المرئ.

2 – يحتوي السيجار على نفس المواد الضارة و المسرطنة الموجودة في السجائر بل في الواقع يمكن أن يعادل السيجار الواحد تدخين حزمة كاملة من السجائر.

3 – في الواقع السجائر المصنوعة من التبغ الطبيعي ليست أقل خطراً من تلك المصنوعة من التبغ الصناعي.

4 – يعتقد العديد من مدخنى النرجيلة أنها أقل خطراً من السجائر و لكن في الواقع لايزال تدخين النرجيلة يؤدى لدخول مادة النيكوتين التي تؤدي للإدمان لجسم الإنسان.

5 – السجائر الإلكترونية أيضاً ليست بديلاً أمناً للسجائر فهي تحتوي على النيكوتين أيضاً مما يؤدى لمشاكل صحية مختلفة بما في ذلك التسمم بالنيكوتين, أمراض القلب و الأوعية الدموية.

8 – تمثل عملية بيع التبغ و تسويقه للمراهقين سوق تجارية كبرى.

1 – في كل عام تنفق شركات بيع السجائر حوالى 13.11 بليون دولار على الحملات الإعلانية و التسويقية و هذا يعادل 36 مليون دولار في اليوم الواحد.

2 – تعمل شركات التبغ على توجيه معظم حملاتها الإعلانية للمراهقين و السبب في ذلك هو رغبتهم في إيجاد مستهلكين كبدائل لهؤلاء الذين يقلعون أو يموتون.

3 – يشاهد المراهقين في الولايات المتحدة حوالى 3 أفلام أسبوعياً يتعرضون فيها لمشاهد عن التدخين حوالى 15 مرة أسبوعياً و بالتالي فإنهم يتعرضون للتدخين في الأفلام أكثر من تعرضهم له في الحياة الواقعية.

4 – في كل عام تنفق شركات التبغ 188.8 مليون دولار في محاولة جذب مراهقين للتدخين في ماريلاند.

5 – في اليوم العادي ينفق المدخن حوالى 6 دولار ثمناً للعلبة الواحدة مما يجعلها 2190 دولار في العام. هذا يعد مال كبير لينفقه الفرد لكى يؤذى نفسه.

9 – دخان التبغ البيئي.

دخان التبغ البيئى هو عبارة عن التدخين السلبي (التدخين من طرف ثاني) و التدخين من طرف ثالث.

10 –  التدخين السلبي (التدخين من طرف ثاني) :

يأتى التدخين السلبي من حرق السجائر, السيجار, الغليون أو الدخان الذي ينفثه المدخن, و غالباً ما يكون تركيز المواد الكيميائية الضارة الموجودة في السجائر أعلى في الدخان المستنشق (التدخين السلبى) عن الدخان الذي يستنشقه المدخن نفسه لذلك إذا كنت في محيط ملئ بالمدخنين فإنك تكون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض الناجمة عنه أكثر من المدخنين أنفسهم, و يعد هذا النوع من التدخين ضار لعدة أسباب:

1 – يحتوى الدخان على أكثر من 4000 مادة كيميائية ضارة بما في ذلك أول أكسيد الكربون, الفورمالديهايد، وسيانيد الهيدروجين.

2 –  يجعلك أكثر عرضة للأمراض بكل أنواعها بدءاً من نزلات البرد  وحتى الإلتهاب الرئوي.

3 – يمكن أن يؤدى لإصابتك بالسرطان و أمراض القلب و إذا كنت تعاني من الربو فإنه يؤدى لزيادة سوء حالتك بكثير.

4 – لأن الرئة بالنسبة للمراهقين لازالت تنمو فإنه قد يضر قدرتهم على التنفس بشكل دائم مما يجعل ممارسة الرياضة و الجري من أصعب الأمور و تحتاج للكثير من الجهد.

11 – التدخين من طرف ثالث.

هو يشير إلى الجسيمات الصغيرة من المواد السامة الموجودة في الدخان الناتج عن حرق التبغ و التي تعلق بالأماكن المحيطة لفترة طويلة.

تشير الدراسات إلى أن تلك الجسيمات تتفاعل مع الملوثات في الهواء و تؤدي لإطلاق سراح السموم المسببة للسرطان و يمكن معرفة وجود هذه الجسيمات من الرائحة التي تعلق بالشعر و ملابس الشخص المدخن.

لا يوجد مستوى أمن من مستويات التعرض لدخان التبغ البيئي لذلك ينصح أنه إذا كان هناك أشخاص تدخن في عائلتك أن تطلب منهم عدم التدخين داخل المنزل أو السيارة.

المصدر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى